إصلاح سقطرى يفضح إصلاح الرياض الذي انتحل صفة الأحزاب واصدر بياناً باسمها

0 364

على خلفية الاختلاف والتبائين الذي حصل بين الحكومة اليمنية ودولة الامارات في محافظة ارخبيل سقطرى وحالة اللغط التي صاحبت حالة التباين بين الحكومة والامارات.

اصدرت القوى السياسية في الارخبيل بيانا بعد اجتماع تشاوري لبحث المستجدات الاخيرة وبالذات في سقطرى وضم الاجتماع كل من حزب المؤتمر الشعبي العام وحزب الاصلاح والحزب الاشتراكي والتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري .

وجاء في سياق البيان فقرات تناقض ما ورد في بيان مسخ انتحل صفة الاحزاب المساندة للشرعية رغم ان التنظيم الناصري والحزب الاشتراكي لم يوقعان عليه ورغم ذلك صدر باسم الاحزاب المساندة للشرعية بالصفة الجمعية.

بطريقة توحي بان رغبة جامحة من قبل حزب الاصلاح وراء اصداره بهذه الصفة لاثبات تنفيذ السياسة القطرية التي تهدف الى افشال تحالف دعم الشرعية تحت يافطة الحفاظ على السيادة
وهذا ما اكدة فرع حزب الاصلاح بتوقيعه على بيان القوى السياسية في ارخبيل سقطرى

نص بيان القوى السياسية في ارخبيل سقطرى

الحمد لله القائل (وأمرهم شورى بينهم)
في جو وطني كبير ساده الإخلاص والولاء لله سبحانه وتعالى ثم لهذه المحافظة وأبناءه بصورة خاصة والوطن اليمني الموحد عامة، فقد انعقد صباح هذا اليوم الثلاثاء الموافق 8/5/2018م اللقاء التشاوري لقيادة الأحزاب والتنظيمات السياسية بمحافظة ارخبيل سقطرى بهذف الوقوف امام المستجدات الراهنة التي تمر بها بلادنا بصورة عامة وسقطرى بصورة خاصة.

لقد تابعت الاحزاب والتنظيمات السياسية بمحافظة أرخبيل سقطرى الاحداث الاخيرة التي مرت بها المحافظة المعروف عنها طابعها السلمي والاجتماعي بعيدا عن الظواهر المسلحة التي غالبا ما تكون لها تبعات سلبية وخلق بيئة غير مألوفة بالارخبيل.

واستنادا الى ذلك فان الاحزاب والتنظيمات السياسية بمحافظة أرخبيل سقطرى تعلن تأييدها المطلق لكل القرارات الصادرة من فخامة المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية بما يحمي اليمن الاتحادي وامنه واستقراره ووحدة أراضيه.

كما تحيي الأحزاب والتنظيمات السياسية دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية على تلبية نداء الواجب في مساعدة اليمن ودعم الشرعية وإنهاء إنقلاب مليشيات الحوثي الإيرانية كما تؤكد على:

1) الترحيب بزيارة دولة رئيس مجلس الوزراء والوفد المرافق له لافتتاح المشاريع المنفذة من قبل الحكومة وتدعو لاعتماد مشاريع جديدة في جانب الخدمات العامة وتحسين معيشة أبناء أرخبيل سقطرى وتوفير أهم الإحتياجات التي تتعلق بمعيشة المواطن.
2) تؤكد الأحزاب والتنظيمات السياسية على الحكومة بسرعة بسرعة استصدار قرار إنشاء المديريات المستحدثة بالمحافظة.
3) تؤكد الاحزاب السياسية بالمحافظة وقوفها إلى جانب السلطة المحلية ممثلا بالأخ محافظ المحافظة.
4) تدعو الأحزاب كافة شرائح المجتمع من مشائخ ومنظمات المجتمع المدني والمرأة والشباب بالمحافظة للحفاظ على أمن وخصوصية سقطرى البيئية والإجتماعية وتجنيبها أي صراعات وأجندة خارجية.

والله الموفق

صادر عن الأحزاب والتنظيمات السياسية محافظة أرخبيل سقطرى
– المؤتمر الشعبي العام
– التجمع اليمني للإصلاح
– الحزب الاشتراكي اليمني
– التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري

اترك رد