الأبعاد الإجتماعية والسياسية التي تنتظر اليمنيين والتحالف العربي نتيجة انهيار العملة الوطنية

0 274

مكرم العزب

ديمومة الحرب التي أعلنها الانقلابيون علي الدولة منذ انقلابهم المشؤم ,ربما لن تؤثر كثيرا كما قد تؤثر على حياة اليمنيين انهيار العملة الوطنية ..

الحرب اعلنها الانقلابيون , وتصدت لها الشرعية واستجابت لها دول التحالف العربي ,بهدف وقف تمدد الثعبان الفارسي في الأرض العربية ,وإلتهام ثروته وتاريخه وحضارته , واعادة الشرعية إلي الحكم في اليمن ,وهو ما أتفق عليه الجميع وادرك مخاطره الأشقاء العرب ,فأتوا لانقاذ اليمن أولا وانقاذ دولهم من تلك المطامع الفارسية الصفوية , ولأن المصير مشترك بين الجميع فقد قدم اليمنيون أغلي ما عندهم من الرجال والشباب منذ بداية الإنقلاب ,فأُســتشهد منهم عشرات الألاف , ودمرت بنيتهم التحتية وترسانة الأسلحة التي امتلكها اليمنيون منذ عقود,اضافة إلى تصدع النسيج الاجتماعي , وخلفت الحرب لأكثر من أربع سنوات مئات الآلاف من الجرحى والمعاقين ,ولم تقصر دول التحالف في تقديم الدعم اللوجستي من مال وتسليح وتدريب ومعلومات ودعم سياسي , حتي وصلنا اليوم إلى وضع اقتصادي لا يمكن أن يتحمله اليمنيون أسابيع بعد الانهيار الذي يتزايد يوما بعد يوم للعملة الوطنية , دون أن نري أي تحرك ملموس وعملي من دول التحالف والشرعية لانقاذ اليمنين من كارثة المجاعة الحقيقية .

يمكن لليمنين أن يصمدوا في الحرب عشرات السنين في ظل استقرار سعر العملة ووفاء الدولة والتحالف العربي بالتزاماتها في تسليم الرواتب والأجور , لكن ما حصدته الحرب في بضع سنين , يمكن أن تحصده كارثة انهيار العملة في بضع أيام فقط ..فماذا يعني انهيار العملة أيضا ؟

– انهيار العملة المحلية معناه ملايين من المواطنين سيموتون جوعا او مرضا او قتلا في الشوارع والقرى والأحياء ,وملاين من لمشردين والنازحين واللاجئين.

– انهيار العملة معناه خروج الملاين من الأطفال والشباب من المدارس والجامعات والتحاقهم بالعصابات والجماعات الارهابية .

– انهيار العملة الوطنية اليمنية معناه تهديد الملاحة العالمية , ونقل العمليات الحربية إلي عمق دول الجوار .

– انهيار العملة الوطنية لليمنين معناه تآكل وانحسار التأييد الشعبي لعاصفة الأمل , وخلق قناعات مؤيدة للانقلابين الإيرانين في اليمن .

– انهيار سعر العملة الوطنية لليمن معناه فشل عاصفة الحزم ,ودول التحالف في ادارة الصراع مع ايران وذراعهم الانقلابي في اليمن , ومنحهم لقب المنتصرين سياسيا واعلاميا ,دوليا واقليميا ومحليا .

– انهيار سعر العملة الوطنية لليمن معناه فقد ثقة مواطني دول التحالف بحكوماتهم- خصوصا السعودية والإمارات – واعطاء إيران الضوء الأخصر في التدخل بشؤنهم ومد أذرعم إلى داخل دولهم .

– انهيار سعر العملة الوطنية لليمن معناه ترك اليمن يواجه مصيره لنفسه ,وتسليمه للعصابات والمليشيات التي تكونت وتشكلت في سنوات الحرب السابقة.

– انهيار سعر العملة الوطنية لليمن معناه حرب طويلة الأمد لليمن ,قد تطول عشرات السنين ,واستنزاف لدول الجوار وللعالم .

– انهيار سعر العملة معناه تدمير كامل لليمن ,وخيانة قومية وتاريخية لكل العرب وللانسانية ..

– انهيار العملة المحلية اليمنية معناه تخلي دول التحالف عن التزاماتها القانونية والاخلاقية والدينية تجاه اليمنين , ومن حقهم مقاضاة دول التحالف في المحاكم الدولية للتعويض عن ما ألحق بهم من أضرار و دمار وموت ,ولا يسقط بالتقادم .

ختاما ندعو دول التحالف العربي وعلى رأسهم دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية ,إلي النظر الجاد في معانات اليمنين ,وأبعاد انهيار العملة ,ودراسة الأسباب التي أدت إلى هذا الانهيار المتسارع , وتلاشي الأسباب والبحث عن أليه لاستقرار العملة موازيا لتنفيذ برامج تنموية ومكافحة الفساد المالي والاداري .. وعلى الأقل أن يعود سعر العملة المحلية كما كانت عليه في بداية الحرب , وايفائهم بالتزاماتهم تجاه اليمن أرضا وانسان ,ومراجعة مواقفهم المتصادمة و المتذبذبة في دعم اليمن واليمنيين وحفاظا على ثوابتهم الوطنية الدستورية ,وتجفيف منابع الفساد ,واصلاح السياسة الحكومية , ومحاسبة من تثبت ادانتهم في تفشي الفساد وسرقة المال العام ..وفي ذلك فليتنافس المتنافسون…. والدهر فقيه

اترك رد