اللجنة الوطنية للتحقيق بادعائات انتهاكات حقوق الإنسان تحي أربعينية الشهيدة رهام البدر بعدن

0 417

اللجنة الوطنية للتحقيق بادعائات انتهاكات حقوق الإنسان تحي أربعينية الشهيدة رهام البدر بعدن

الأربعاء 21/مارس
محمد محمدالشدادي

أحيت اللجنة الوطنية للتحقيق في إدعاءات انتهاكات حقوق الإنسان اليوم بالعاصمة عدن حفل تأبين أربعينية الشهيدة رهام البدر التي استشهدت برصاص قناص لقوات الحوثي بمحافظة تعز ٠
وخلال حفل التأبين الذي أقيم بحضور فاعل لناشطين ووالنشطات والسايسين والحقوقيين من مختلف محافظات الجمهورية ، أكد رئيس القضاء الأعلى القاضي حمود الهتار ” أن استهداف الطواقم الإغاثية والإنسانية والمدنيين عموما من وقبل المليشيات الحوثية مخالف للشرائع السماوية والمواثيق الدولية والأعراف اليمنية ، وان حالة رهام البدر حالة من حالات انتهاك لحقوق الإنسان و لقوانين الحرب ٠
وقال إننا ومن هذا المنطلق نجدد الدعوة لكل الأطراف إلى احترام حقوق الإنسان في الحرب والسلم ، ونجدد الدعوة للجنة الوطنية للتحقيق في كل وقائع الانتهاكات وتقديم مرتكبيها الى القضاء ، معبرا بنفس الوقت بالشكر والتقدير للجنة الوطنية ولكل العاملين فيها لما يبذلونه من جهود وطنية من أجل حماية حق الإنسان بمختلف المحافظات اليمنية ٠
وأشار أن الاحتفال باربعينة الشهيد رهام البدر وبالتزامن مع عيد الأمم هو رسالة قوية لتكريم امهاتنا وزوجاتنا واخواتنا وتاكيدا على تمكينها من كافة الحقوق التي تمكنها من العيش الكريم وأنه لافرق بين انسان وآخر من ذكر وانثى ٠
بدوره قال رئيس اللجنة الوطنية للتحقيق في إدعاءات انتهاكات حقوق الإنسان القاضي أحمد سعيد المفلحي ” اننا نقف في هذا اليوم الاستثنائي ونحن في قمة الحزن. على خسارة شخصية نسائية مدافعة جسورة عن حقوق الإنسان وصديقة للضحايا والمغيبين والمنكوبين والمهجرين في هذا الوطن الذي يعيش أسوأ محنة منذ عام ٢٠١٤ وحتى اللحظة مما ترتكبه المليشيات الحوثية بحق المدنين بمختلف المحافظات اليمنية ٠
واضاف لقد خسرت اللجنة وخسرت الحركة الحقوقية والإنسانية شخصية نادرة كانت تمثل لمحافظتها ولوطنها ولقضية حقوق الإنسان أهمية كبيرة ، فمنذ بداية عملها كراصدة وباحثة ميدانية بوحدة الرصد والتوثيق في اللجنة الوطنية منذ ٩ فبراير ٢٠١٦م وحتى وفاتها في ٨ فبراير ٢٠١٨ م كانت الشهيدة رهام البدر الباحث عن الحقيقة في طيات الميدان المضرج بالدماء والمشردين وأكوام الدمار ، وقد تميزت في عملها ولا نبالغ أن قلنا إنها صاحبة اعل رقم لمعدل الرصد من بين ٣٢ راصد ، لأنها كانت تؤمن بالعمل الجماعي بايصال رسالة الضحايا المدنيين واوجاعهم بكافة الطرق ٠
واضاف انها لا تكفي كلمات العزاء والمواساة لأفراد أسرتها ولا نياشين ودروع التكريم في وصف مناقب الشهيدة ولا يعوض خسارتها ولكننا على يقين أن ما يصبر كم في هذا المصاب انها الان بين يدي بارئها وقد اختارها شهيدة في اقدس المهام وأعظم الأعمال ٠
هذا وقد ألقيت في الحفل العديد من الكلمات من قبل منظمة الهجرة الدولية ومنظمات المجتمع المدني واتحاد نساء اليمن وأصدقاء الشهيدة أكدت في مجملها على فداحة وخسارة الشهيدة رهام البدر التي كانت تمثل نموذج في العمل الانساني والحقوقي لمحافظة تعز خاصة واليمن عامة ٠
وان ما تعرضت له من قتل متعمد على بشاعة الحرب وحشيتها وأن تلك الحرب جاءت لتقتل كل ما هو حي على وجه الارض من قبل عصابة ارتضت لنفسها أن تكون ادات لتلك الجرائم البشعة بحق الإنسانية ، كما تم خلال الحفل تكريم والدة الشهيدة بدرعين مقدمة من وزارة حقوق الإنسان واللجنة الوطنية للتحقيق في إدعاءات انتهاكات حقوق الإنسان بالإضافة إلى عرض فلم وثائقي لمسيرة ومناقب الشهيدة خلال فترة عملها كناشطة وراصدة لانتهاكات حقوق الإنسان بمحافظة تعز ٠ اللجنة الوطنية للتحقيق بادعائات انتهاكات حقوق الإنسان تحي أربعينية الشهيدة رهام البدر بعدن

اترك رد