المحمود في زمن الجحود

0 128

مكرم العزب

والله أن هذا الانسان هو أخر رجال تعز ، وكم فقدته اليمن وتعز في هذا الظرف ! وقدغيبه عنا المرض ونحن بأشد الحاجة إليه، لو فتشنا كل من حولنا من السياسين والممثلين أدوار الوطنية داخل كل الاحزاب وبين كل البشر الذين تكتض بهم ألوبومات الصور والتلميع الزائف في القنوات لن نجد مثل هذا الانسان في وطنيته وحبه للناس وتفانيه في خدمتهم… رجل اثقلته السنون بالمرض ، واتعبنا غيابه … كم أنت رائع أيها المحمود في زمن الجحود ،وسنظل نبكيك وتبكيك الأقلام وتأسف لغيابك الدفاتر، وتلفظ افواهنابالدعاء لك بالشفاء العاجل والعودة المأمولة إلينا سالما، وقد تعاف الوطن من علل ومصائب الغوغاء والأدعيا… حبي لك وودي أخي وحبيبي وأستاذي الدكتور عبدالوهاب محمود

اترك رد