المخابرات الأميركية تحمل الصين مسؤولية تفشي فيروس كورونا في العالم

0 138


واشنطن ـ العرب اليوم

 كشف تقرير سري للمخابرات الأمريكية عن أن الصين أخفت حجم تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19” في الداخل، وقللت من الحجم الإجمالي للإصابات والوفيات التي تسبب فيها الوباء القاتل. ونقلت مجلة “فوتشن” الأمريكية عن 3 مسئولين أمريكيين قولهم إن التقرير السري الذي سلمته المخابرات الأمريكية إلى البيت الأبيض يؤكد أن الصين قدمت تقارير غير مكتملة عن أعداد إصابات ووفيات فيروس كورونا، وأنها قدمت أرقاما زائفة. وبدأ تفشي المرض في مقاطعة هوبي الصينية في أواخر عام 2019 ، لكن الدولة أبلغت علنا عن 82 ألف حالة فقط و 3300 حالة وفاة، وفقًا للبيانات التي جمعتها جامعة جونز هوبكنز، وذلك في الوقت الذي بلغت فيه الإصابات 189 ألف والوفيات حوالي 4 آلاف في الولايات المتحدة.

وقالت ديبورا بيركس، إخصائية المناعة في وزارة الخارجية الأمريكية التي تقدم المشورة للبيت الأبيض بشأن ردها على تفشي المرض، إن التقارير العامة في الصين أثرت على الافتراضات في أماكن أخرى من العالم حول طبيعة الفيروس. وقالت بيركس، خلال مؤتمر صحفي أمس، إن المجتمع الطبي ترجم البيانات الصينية على أنه تهديد جاد، ولكن أصغر مما يمكن توقعه، متهمة الصين أنها بإخفاء هذه المعلومات تسببت فيما حدث في إيطاليا وإسبانيا. وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قد دعا الصين ودول أخرى إلى الشفافية في إعلان عدد الضحايا، واتهم الصين بإخفاء حجم المشكلة وبالتباطؤ قي نشر المعلومات، خصوصا في الأسابيع الأولى من ظهور فيروس كورونا المستجد.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

كورونا يصيب 120 ويقتل شخصين في تايلاند

ترامب يضيف ولايتين إلى “مناطق الكوارث” بسبب وباء “كورونا”

arabstoday



Source link

اترك رد