انعقاد المؤتمر الصحفي لمؤتمر عدن الجامع

0 68


متابعات نقلا عن الامناء نت / فواز الحيدري 
عدن سيمفونية جميلة يرددها التاريخ في كل زمان وعشق سرمدي يكتب بجدائل البحر حكاية وطن نكتب لها وعنها عدن الأسطورة ابنة ذويزن المدينة العائمة جوار البحر تحبها دوما وفي كل الاوقات والحالات لذلك يصر أبنائها على المضي قدما في تمثيلها التمثيل الصحيح محاولين بذلك النهوض  مجددا والعودة بها  إلى أوج العلى والى مكانتها الرفيعة كعاصمة وكميناء على مستوى الجزيرة العربية والشرق الأوسط وهاهم أبنائها يمخرون بسفينة عدن عباب الامان والسلامة وها هو المؤتمر الصحفي الأول للجنة التحضيرية لمؤتمر عدن الجامع ينعقد في مديرية خورمكسر ولا نطيل عليكم فإلى التقرير..

عدن دارا للتراحم والأمان 

تحت هذا الشعار انطلق مؤتمر عدن الجامع مستقبل عدن وأبنائها لتأسيس المرجعية العامة لأبناء عدن وسياساتها التنفيذية العامة من أجل الخروج بعدن من حالة الركود والوضع القائم حاليا الى ما يجب أن يكون .. ولذلك ينادي القائمون على هذا المؤتمر   جميع أبناء عدن بدون استثناء ومن مختلف المشارب والتوجهات للمشاركة في هذا المؤتمر الجامع والالتفاف حوله للنهوض بمحافظة عدن الحبيبة .

والقى كلمة  رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر عدن في المؤتمر الصحفي الاول الدكتور إيهاب عبدالقادر :
الاخوة والاخوات الاعزاء جميعا اسعد الله صباحكم بالخير والمسرات…الحمد لله رب العالمين القائل:
(وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ ۖ وَاصْبِرُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ (46) والصلاة والسلام على خير الأنام سيدنا محمد وعلى آله الصحب الكرام القائل: (يد الله مع الجماعة) و(خَيْرُكُمْ خَيْرُكُمْ لأَهْلِهِ، وَأَنَا خَيْرُكُمْ لأَهْلِي).
فاننا اليوم نعقد مؤتمرنا الصحفي الاول في رحاب العاصمة المؤقته عدن نحو عقد مؤتمرها الجامع الاول والذي جمع كافة الطيف السكاني الاجتماعي بمختلف شرائحه (مكوناته من قوى سياسية وحزبية واتحادات نقابية ومهنية واجتماعية وشعبية ومنظمات المجتمع المدني وشخصيات عامة وأكاديميين) الذين التقوا على استعادة حقوق عدن ودورها الريادي (عدن الحضارة والتاريخ) وبمبادرة وطنية من مجلس عدن الوطني في العام ٢٠١٥ من خلال تبنيه فكرة جمع ابناء عدن على ما فيه عزتهم وكرامتهم .. واستشعارا منا بالمسئولية التاريخية واللحظة المفصلية التي تلامس حاضر ومستقبل عدن وفي ظروف استثنائيه يسجلها التاريخ لعدن المحبة والسلام وأبنائها الأخيار الصامدين على كافة صنوف التهميش والخدلان مُدَّةً طويلة من الإقصاء والتشويه لهويتها واليوم فاننا نؤكد للجميع أنه قد آن لعدن أن تكون قاطرة لمشروعها المدني الاجتماعي والاقتصادي المنبثق من أصالة تاريخها وعمق حضارتها وأن تمكين أبنائها في إدارة شؤونها السياسية والإدارية والاقتصادية والاجتماعية والتربوية والعسكرية والأمنية أصبح حتميًّا وبإرادتهم الحرة وفق خطط واستراتيجيات يعدونها بأنفسهم لرسم مستقبل عدن المشرق ودورها الريادي والتنويري.
وعليه فإن أية تسوية سياسية قادمة يجب أن تأخذ فيها عدن حجمها وفق مساهمتها في الميزانية ومساحتها السكانية وتعدادها السكاني وبعدها التاريخي وعمقها الاجتماعي و الثقافي.. وإننا أيضا نؤكد على ضرورة إعطاء عدن حصتها وبصورة عاجلة من إيراداتها ومواردها من المنافذ البرية والبحرية والجوية.
لقد عرف عن ابناء وأهالي عدن بأنهم أناس محبون للسلام والبناء ومحبون لوطنهم وينبذون الإرهاب والتطرف بكل أصنافه ولذا فإٍنَّ تَسَلُّمَ أبنائها لأمن بلادهم سيكون عاملاً مساعدًا لتثبيت دعائم الأمن والأمان ولذا نناشد كافة أبناءها ومكوناتها للم صفوفهم ووقوفهم يداً واحدةً ضد كل من تسول له نفسه المساس بمصالح عدن وابناءها والذي أصبح ضرورة ملحه أن تبقى عدن هي الحاضنة للجميع وأن يسعى الجميع بكل انتماءاتهم إلى تحقيق هذا الهدف السامي الذي ننشده جميعا لها  .

فكرة مؤتمر عدن الجامع 

يحدثنا الناطق الرسمي لمؤتمر عدن الاستاذ /سعيد الناشري عن فكرة عدن الجامع بأنها تتمحور حول ترتيب البيت الداخلي في عدن وترميم التشققات التي أحدثتها الفترة الماضية منذ ١٩٦٧ وحتى يومنا هذا وما تسببت به من تهميش عدن وأبنائها في الكثير من الاستحقاقات .
ويؤكد بأن هذا المؤتمر قد سبقته فتره تحضيريه مدتها خمس سنوات للتواصل مع مختلف المكونات والشخصيات الاجتماعية والسياسية والمستقلة منذ أن أطلق مجلس عدن الوطني الدعوة لانعقاد مؤتمر عدن الجامع . 
واضاف الناشري :”بأن مؤتمر عدن الجامع يوجه رسالة سلام وتسامح وتصالح للداخل والخارج ويؤكد بما لا يدع مجالا للشك أنه ليس هناك نوايا مضمرة” .

الاهداف العامة لمؤتمر عدن الجامع 

وخلال المؤتمر الصحفي وزع بروشور تعريفي عن أهداف مؤتمر عدن الجامع وقد لخصت بالتالي :
١-العمل على أحياء الدور  الاستراتيجي والتاريخي والمستقبلي لمدينة عدن كعاصمة وكميناء وكمدينة  تجاريه وصناعيه من الدرجة الاولى .
 2-التأكيد على حق أبناء عدن السياسي باعتبارهم جزء لا يتجزأ من اي عملية تسوية قادمة 
3-دعم تنفيذ اتفاقية مؤتمر الرياض كفرصة لإعادة تصويب الأمور وتحقيق الأمن والاستقرار بما يتناسب مع مخرجات الحوار الوطني .
4-مؤتمر عدن الجامع كيان سياسي اجتماعي واقتصادي  جامع لأبناء عدن ويمثلهم التمثيل الحقيقي والكامل وفقآ لخصوصية عدن وثقافتها المدنية ومهامه الاساسية الدفاع عن حقوق أبناء عدن .
5-العمل على إعادة تأهيل البنية التحتية المدمرة وإعادة إعمار وتنمية مدينة عدن وفي المقدمة الخدمات الاساسية .
6-الاهتمام بالقطاع الاستثماري وتشجيع المستثمرين للمساهمة بتحقيق التنمية الحقيقية الشاملة. 
7-تعزيز دور السلطات  المحلية وفق قانون السلطة المحلية لعام ٢٠٠١وتحريرها من التداخل فيما بينها .
8-الاهتمام بالقطاع الشبابي والقطاع النسائي ومنحهم حقهم الكامل في المناصب السياسية والادارية والحصول على الوظيفة العامة باعتبارهم كل الحاضر وصناع المستقبل .
9-العمل على إخلاء المدينة من المعسكرات والمظاهر المسلحة ودمج التشكيلات الامنية التي ستتولى حماية المدينة تحت قيادة وزارة الداخلية .
10-حماية الموروث الثقافي والحضاري في عدن وادراجه ضمن التراث العالمي 
11-تطوير المناهج التعليمية بما يخدم العملية التعليمية للطلاب وبما يمكن عدن من استعادة دورها التنويري .
12-العمل  على منح مدينة عدن صفة أمانة العاصمة وما يترتب على ذلك من اعتمادات المخصصات المالية اللازمة وكل المزايا التي أقرها الحوار الوطني .
امام الاستاذة / رحمه محمد  ناشطه مدنيه حضرت المؤتمر الصحفي ادلت بدلوها قائلة :” اتى المؤتمر هذا في الوقت المناسب إذ أنه لم يعد خافيآ على أحد ما وصلنا إليه في عدن من ماسي في الآونة الاخيرة وعلى مدى عقود من الزمن الماضي حيث تعرضت القوات الجنوبية الباسلة الإهمال وعمدوا لتفتيت الحراك الجنوبي وحاربوا ويحاربوا المجلس الانتقالي الجنوبي ولا يخفى على أحد ما تعرض له رجالنا من اغتيالات ومن تهميش وأبعاد عن الوظيفة العامة وسحق لبنية عدن التحتية الاساسية وبإذن الله املنا كبير في هذا التجمع المدني الكبير الذي يحتوي العديد من الكوادر المدنية من أبناء عدن”. | الأمناء نت https://alomanaa.net/m/details.php?id=109694

اترك رد