بعد رفضهم ترديد الصرخة الحوثية مليشيا الإنقلاب تطلق النار على مصلين في إب عقب صلاة الجمعة

0 502

متابعات

أصيب عدد من المصلين في الجامع الكبير بمدينة إب القديمة، اليوم الجمعة، في حادثة تدافع، عقب إطلاق مسلحين حوثيين النار في حرم الجامع؛ بعد رفض المصلين ترديد الصرخة داخل المسجد.

وقالت مصادر محلية، إن عدداً من المصلين أصيبوا بحالات اختناق وحالات دهس في حادثة التدافع التي شهدها الجامع الكبير عقب صلاة الجمعة بعد إطلاق مسلحين حوثيين النار لتخويف المصلين الذين رفضوا ترديد “الصرخة” وسط أحاديث عن وفاة أحد المصلين، الذي لم نتأكد من صحة المعلومة بشأنه حتى اللحظة.

وأضافت المصادر، بأن مسلحين حوثيين، باشروا بترديد الصرخة  فور الانتهاء من صلاة الجمعة، فيما رفض المصلون ذلك ومنعوهم من ترديدها بالتزامن مع ذلك أطلق المسلحون الحوثيون النار بكثافة في حرم الجامع لإخافة المصلين.

وكانت مليشيات الحوثي الانقلابية، قد فشلت الأسبوع الفائت في ترديد الصرخة بالجامع بعد امتناع المصلين عن ترديدها والوقوف أمام الحوثيين، ما دفع بقيادات حوثية الى دعوة أنصارهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إلى تأدية صلاة الجمعة في الجامع  هذا الأسبوع وترديد الصرخة بالقوة، قبل أن يتم حشد عشرات من مسلحيهم اليوم والفشل مجدداً في ذلك.

اترك رد