حريق أدى لأضرار كبيرة واتلاف للمواد الاغاثية والإنسانية في مخازن البرنامج في المحافظة.

0 307

الصحيفة: خاص

استنكر وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبد الرقيب فتح بشدة، ما تعرضت له مخازن برنامج الأغذية العالمي في محافظة الحديدة ،اليوم، من حريق أدى لأضرار كبيرة واتلاف للمواد الاغاثية والإنسانية في مخازن البرنامج في المحافظة.

وطالب فتح، في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن ليزا غراندي والممثل المقيم لبرنامج الأغذية العالمي والمدير القطري للبرنامج استفين اندرسون بإجراء تحقيق عادل ومحايد وعاجل وتحديد الجهات المسؤولة عن الحريق واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه الجهات التي تثبت تورطها فيما حدث.

واعتبر فتح أن ذلك يؤثر على الحصص الغذائية لمحافظة الحديدة وعدد من المحافظات المجاورة ويمثل خسارة لأموال المانحين والجهات الإغاثية العربية والدولية..واصفاً كافة الأعمال والتصرفات التي تستهدف العمل الاغاثي والإنساني وتعيق الوصول السريع للمحتاجين بالأعمال الإرهابية والمخالفة للقوانين الدولية والإنسانية.

ودعا، منظمات الأمم المتحدة وبرنامج الأغذية العالمي إلى ادانة هذه الاعمال وايضاح تفاصيل ذلك للرأي العام المحلي والدولي، في أٍسرع وقت، والرفع الى الأمم المتحدة ومجلس الأمن بكافة الانتهاكات التي تقوم بها مليشيا الحوثي الإنقلابية بحق الأعمال الاغاثية والإنسانية، والضغط بكافة الوسائل والسبل على المليشيا لوقف التدخل بالعمل الاغاثي والإنساني.

اترك رد