صعدة قوات الجيش الوطني تقترب من كهوف مران وسط انهيارات في صفوف الحوثيين

0 271

الصحيفة – متابعات

أكد العميد الركن ذياب القبلي قائد اللواء 143, أن الجيش الوطني أقترب من معقل المليشيات الانقلابية في كهوف مران, مشيراً أن الجيش يواصل تقدمه ويستعيد السيطرة على مناطق واسعة شمالي غرب صعدة.

وقال العميد القبلي في تصريح لموقع الجيش “سبتمبر نت” أن الجيش الوطني لا يفصله عن معقل المليشيات الانقلابية في كهوف مران سوى بضعة كيلو مترات.

وأضاف” أن الجيش الوطني يواصل تضييق الخناق على المليشيات الانقلابية من عدة جبهات خصوصاً شمال غربي محافظة صعدة ضمن العملية العسكرية الهادفة لقطع رأس الأفعى” القابع في كهوف مران.

وأوضح” أن العملية العسكرية تم التخطيط لها من قبل الجيش الوطني وقوات التحالف العربي، وفتحت جبهات عديدة طوقت محافظة صعدة في خمس جبهات.

ويخوض الجيش الوطني مسنوداً بمقاتلات تحالف دعم الشرعية، معارك عنيفة مع عناصر المليشيات الانقلابية تمكنت خلالها من بسط سيطرتها على مناطق واسعة في مختلف الجبهات خصوصاً في مديرية رازح الحدودية، وكما حرر وادي شعيب، وجبل الأزهر وسلسلة جبال الفلج والرخم، ومناطق العريب وعزان غرب مديرية رازح.

وأضاف العميد القبلي” ما تزال قوات الجيش الوطني مستمرة في التقدم وسط انهيارات متسارعة في صفوف المليشيات الانقلابية، و هروب جماعي لعناصرها.

وأوضح القبلي أن المعارك الأخيرة التي خاضها أبطال الجيش الوطني أدت إلى سقوط أعداد كبيرة من القتلى والمصابين في صفوف المليشيات الانقلابية واستعادة عدد كبير من الأسلحة الخفيفة والثقيلة.

اترك رد