قيادات الجيش تتوعد المليشيا بهزيمة مخزية

0 184

الصحيفة – متابعات

جددت قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الاركان ممثلة بالقائم بأعمال وزير الدفاع الفريق الركن علي محمد المقدشي ورئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن طاهر التأكيد على أن المؤسسة العسكرية لن تدخر جهدا او عرقا او دما في سبيل الانتصار للوطن، واستمرارها في الوفاء بالعهد الذي قطعته على نفسها في سبيل استعادة الشرعية من ايدي ميليشيا الحوثي الانقلابية التي تنفذ المشروع الفارسي بغية السيطرة على المنطقة برمتها.

واكدت في برقية تهنئة رفعتها اليوم إلى فخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك :ان القيادة الحكيمة والشعب اليمني العظيم وقواته المسلحة بانهم سيقضون على احلام المليشيا واوهامها وانها ستجر ورائها الخزي والعار.

واشارت في البرقية إلى ان هذه المناسبة العظيمة تتجلى روعتها اكثر كونها تاتي متزامنة مع احتفالات أبناء اليمن بأعياد الثورة اليمنية الخالدة سبتمبر واكتوبر ضد الحكم الامامي الكهنوتي الذي أحاط الوطن والشعب بأسوار العزلة وبقيود الخرافة والاساطير والشعوذة والذي يسعى ما تبقى من مخلفاته اليوم من بعض البائسين والواهمين والغارقين في احلامهم المريضة وعقولهم المتحجرة وافكارهم المتخلفة إلى استعادة ذلك الحكم الامامي المتخلف والماضي البغيض..

وفيما يلي نص البرقية:

فخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة حفظكم الله

يطيب لنا بمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك ونيابة عن منتسبي الجيش الوطني ان نرفع الى فخامتكم اسمى ايات التهاني والتبريكات، سائلين الله لكم العون والسداد في مهامكم الوطنية الجسيمة في هذه المرحلة المفصلية من تاريخ وطننا اليمني العظيم الصابر والمناضل.

ان هذه المناسبة العظيمة تتجلى روعتها اكثر في قلوبنا خصوصا انها تاتي متزامنة مع احتفالات شعبنا اليمني بأعياد الثورة اليمنية الخالدة سبتمبر واكتوبر ضد الحكم الامامي الكهنوتي الذي احاط الوطن والشعب بأسوار العزلة وبقيود الخرافة والاساطير والشعوذة والذي يسعى ما تبقى من مخلفاته اليوم من بعض البائسين والواهمين والغارقين في احلامهم المريضة وعقولهم المتحجرة وافكارهم المتخلفة إلى استعادة ذلك الحكم الامامي المتخلف والماضي البغيض لكننا على ثقة بالله ثم بقيادتكم الحكيمة وبشعبنا اليمني العظيم وقواته المسلحة ستقضون على احلامهم واوهامهم وانهم سيجرون ورائهم الخزي والعار.

فخامة الاخ الرئيس:
تأتي هذه المناسبة تزامنا مع الانتصارات العظيمة والمستمرة التي يحققها الجيش الوطني على مخلفات الامامة واعوانهم من قوى الانقلاب والتمرد في كل جبهات وخنادق الشرف والبطولة.

كما ان كل منتسبي الجيش الوطني بمختلف مراتبهم يقدرون تقديرا عاليا جهودكم الوطنية الكبيرة في طريق استعادة الدولة والشرعية والامن والاستقرار والعدالة ويقدرون معاناتكم ويثمنون صبركم الجميل في هذا الخضم الهائل من المؤامرات والدسائس والارهاب بكل صوره واشكاله المختلفة، واثقين من قدرتكم الفذة على تجاوز كل الصعاب والوصول بسفينة الوطن إلى شاطئ العزة والسلامة والدولة المدنية الاتحادية التي تتحقق فيها المواطنة المتساوية كاملة الاركان.

مرة أخرى نجدد لفخامتكم التهاني الصادقة مؤكدين لكم بأننا مستمرون على العهد الذي قطعناه على انفسنا بثباتنا وصمودنا وبدعم ومساندة وتضامن اخوي من دول التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية الشقيقة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ودولة الامارات العربية المتحدة الشقيقة في سبيل استعادة الشرعية من ايدي المليشيات الانقلابية التي تنفذ المشروع الفارسي بغية السيطرة على المنطقة برمتها.

راجين من الله سبحانه وتعالى ان يعيد هذه المناسبة المباركة وامثالها عليكم وعلى جيشنا وشعبنا اليمني وقد تحقق لهما ما يصبوان اليه من عزة ومنعة وكرامة وسؤدد ويمكنهما من مواجهة كافة التحديات في ظل قيادتكم الرشيدة وأن يحفظ بلادنا من كيد الكائدين وتآمر المتآمرين، وكل عام وانتم وشعبنا وامتنا العربية والاسلامية في خير وعافية وأمن واستقرار.

ترعاكم عناية الله ودعم وتأييد ونضال الشعب اليمني ومؤسسة الوطن الدفاعية التي لن يدخر افرادها جهدا او عرقا او دما في سبيل الانتصار للوطن.

اترك رد