قيادي حوثي ينهب أرضية موتى همدان والشرطة الحوثية تتهم ضابطا بالداعشية لحمايته

0 259

الصحيفة :

اتهم القاضي عبد الوهاب قطران فارس الحباري ومليشيا الحوثي بنهب وتسوير أرضية للمقبرة تتبع الأوقاف تمهيدا لبيعها في منطقة الجاهلية بمديرية همدان شمال صنعاء.

وقال القاضي عبدالوهاب في سلسلة من التغريدات له على تويتر ‏”عادنا الليلة فقط فهمت دلالة شعار عنوان المرحلة يد تحمي ويد تبني، بعد ان شاهد الليلة بالظلام اهالي قريتنا الجاهلية همدان، فارس الحباري ومليشياته، يسورون مجنة الاموات المملوكة للاوقاف تمهيدا لبيعها، تحت حماية اطقم الحوثيين ومن اعترض سجنوه ودعوشوه، فعلا يد تبني ويد تحمي، يد تنهب ويد تحمي”.

وأضاف: “‏ذهب اهالي قريتنا الى قسم ظروان لكي ينصفهم ويوقف السطو المسلح من قبل مليشيا فارس الحباري فسجنوا اربعه منهم، ولم يضبطوا من اطلق النار لانه تابع لفارس، ثم طلبوا ان يختار الاهالي عدل، والطرف الاخر عدل ليخرج غدا مندوب الاوقاف، والان يبنوا المجنة بالظلام”.

مواصلا بالشرح: “‏الملازم عبدالرحمن محمد حمود عامر، خريج الكلية الحربية، والده كان قائد لواء بالجيش، وعمه المرحوم اللواء محسن سريع كان قائد الفرقة الاولى مدرع، من الضباط السبتمبريين ذهب يشتكي لقسم ظروان باحد البلاطجة الذي اطلق النار على سيارته واعطبها، فسجنه مشرف القسم بتهمة الداعشية لان البلطجي منهم”.

اترك رد