قُتِلَت رشا و بقي الآلاف تحت التعذيب

0 355

الصحيفة: فسبكات

من صفحة: سعيد القدسي

 

قُتِلَت رشا و بقي الآلاف تحت التعذيب

اخت عزيزة اتصلت وهي تبكي ، قالت:” كل الرجال الي ينتقدو قتل #رشا كذابين ، كلهم يضربو عيالهم يضربوهم بحديد و عصيان و سكاكين يضربوهم و يصيحو عليهم و يخلوهم مجرمين . بالله عليك ايش ذنب امها الآن بنت مقتوله و ابن بالسجن . من السبب؟ اكتب عليهم يا سعيد اكتب لهم رساله انصحهم “.
احترت بين العجز عن الرد و التفكير ما العمل؟
فكرت اولا بسلوكي و اي حال انا عليه؟
الهمتني أن افتش بين ملفاتي عن هذا الفيديو و ان اكتب لكم ان رشا قتلت و بقيت آلاف الفتيات و آلاف الأطفال تحت قهر التعذيب و الضرب اليومي . الاب يضرب و الأم تضرب ثم بدور الطفل لا يجد سبيل للانتقام إلا في أخيه أو اخته.

يا هؤلاء استلطفوا أبنائكم حتى يتوددون لبعضهم حتى يحنوا على بعضهم حتى يكونوا أخوة لا متقاتلين

أنقذوا ما تبقى من رشا و هذبوا ما تبقى من أخيها.

اترك رد