مأساة أسرة يمنية نازحة من الحرب في الحديدة مشرده وبلا مأوى

0 267

صالح المنصوب

تعيش أسرة نازحه من كابوس الحرب في محافظة الحديدة حالة مأساوية صعبة كتب لها ان تعيش التشرد والمعاناة وبلا مأوى. في احدى شوارع مدينة قعطبة بمحافظة الضالع لمحنا أسرة مكونه من سبعه افراد ، أب وأم وخمسه اطفال افادنا صديق انهم قادمون من احدى مناطق الحرب بمحافظة الحديدة.

بلا مأوى او أي وسائل تقيهم الحر والبرد. يقول رب الأسرة ثابت علي راعي قدمنا من الجراحي في الحديدة بسبب الحرب تركنا منزلنا وكل ما نملك لعلنا نجد مكان نعيش فيه بسلام . ويضيف راعي والدموع على عينية وأطفاله بجانبه تنقلنا بصعوبة لاننا كنا لانملك حق الطريق الى ان وصلنا هناء ، لم يكن معنا معروف او احد يعيننا فكان مبيتنا في عمارة مهجورة ، افترشنا الأرض وبلا فرسان او بطانيات سوى كراتين فقط .

واشار ثابت انهم اليوم بدون طعام ولا يملكون أي نقود والكثير من الناس بدون انسانية او رحمة سوى البعض الذين ساعدونا ولمسوا همومنا. تابت يناشد اهل الخير والمنظمات الإنسانية الإلتفات لهم لمساعدته هو وأسرته التي تعيش النزوح والتشرد وبلا مأوى.

هذا حياة أسرة نازحه التي لم يلتفت لها احد حتى الإعلام المشغول بتحسين صورة اصحاب المال دون النظر لحال هؤلاء ومثلهم كثر ، لكن توفيق الجغماني الذي لا هو من دلنا على الأسرة ويبذل جهد كبير مع الأسرة.

 

اترك رد