وزير الإعلام يطالب المجتمع الدولي بالضغط على مليشيا الحوثي لإطلاق الصحفيين الريفي وعبد المغني

0 204
الصحيفة – متابعات
طالب وزير الإعلام معمر الإرياني المجتمع الدولي وفي المقدمة الامم المتحدة والمبعوث الأممي لليمن، الضغط على مليشيا الحوثي الانقلابية للإفراج الفوري عن الصحفيين أشرف الريفي وعادل عبدالمغني، اللذين اختطفتهما المليشيا،اليوم، مع أكثر من 20 إعلامياً قبل أن تفرج عنهم باستثناء الريفي وعبدالمغني.

وكانت مليشيا الحوثي اختطفت، اليوم الخميس، 20 صحفياً وإعلامياً وناشطًا حقوقياً من إحدى قاعات فندق كومفورت بالعاصمة صنعاء، أثناء تنظيمهم مؤتمراً صحفياً لإطلاق إعلان “مواجهة خطاب الكراهية والتحريض على العنف في وسائل الإعلام اليمنية” بالتعاون مع منظمة اليونسكو، بينهم نقيب الصحفيين الاسبق عبدالباري طاهر ،وأشرف الريفي وعادل عبدالمغني ومحمد شمسان ومعين النجري وفاطمة الأغبري وزكريا الحسامي ومحمد الجيلاني وآخرين.

ودان وزير الإعلام، الحادثة..مؤكداً في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إن جريمة مليشيا الحوثي الإيرانية بحق الصحفيين اليوم، تؤكد من جديد منهجها القائم على قمع الحريات ومصادرة الآراء والتنكيل بالسياسيين والإعلاميين واختطافهم بصورة غير قانونية وزجهم بالمعتقلات وممارسة أبشع صنوف التعذيب والإرهاب النفسي وكلها جرائم لن تسقط بالتقادم وسيقدم المتورطين فيها للمحاسبة في القريب العاجل.

ودعا الوزير الإرياني، المنظمات الدولية، وفي مقدمتها منظمة اليونسكو، إلى إدانة واستنكار الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها مليشيا الحوثي الانقلابية بشكل يومي بحق السياسيين والإعلاميين والصحفيين، والتي كان آخرها جريمة اليوم المتمثلة باختطاف 20 سياسياً وصحفياً وإعلامياً بسبب تنظيمهم فعالية حول نبذ خطاب الكراهية والتحريض.

اترك رد