4426 مريضاً بالفشل الكلوي في اليمن يواجهون شبح الموت

0 324

متابعات ـ حذّرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن، من استمرار إهمال الرعاية الصحية بمراكز غسل الكلى، إذ يواجه آلاف اليمنيين شبح الموت وحدوث كارثة إنسانية كبيرة.

وقال مدير البعثة في اليمن كارلوس باتاس، بأن أربعة آلاف و426 مريضاً بالفشل الكلوي باتوا يواجهون شبح الموت نتيجة توقف أربعة من مراكز الغسل، بالإضافة إلى شح الأدوية والمواد الخاصة بالغسل الكلوي في بقية المراكز.

وأشار مدير البعثة خلال مؤتمر صحافي عقد يوم أمس الأربعاء في العاصمة السياسية المؤقتة عدن، إلى أن 25 بالمائة من مرضى الفشل الكلوي في اليمن يموتون سنوياً بسبب انعدام المحاليل الخاصة بعمليات الغسل الكلوي وكذا نقص المعدات والكادر الطبي.

وأضاف باتاس، بأن معدل الوفيات بسبب تدني خدمة المراكز الصحية في اليمن بات يشكل 25 بالمائة من إجمالي الوفيات بالبلاد. وأن هناك حاجة ملحة لمساعدة السلطة الصحية في اليمن “لخفض معدل الوفيات بين مرضى الفشل الكلوي والذين تعتمد حياة الغالبية منهم على تلقيهم العلاج بشكل منتظم”. مبينا أن الدعم الذي تقدمه اللجنة الدولية لمراكز الغسل الكلوي، سينتهي في ديسمبر/ كانون الأول القادم.
وقال باتاس إن مراكز الغسل الكلوي تنتشر في 15 محافظة يمنية، وأن “28 مركزا للغسل الكلوي تكافح من أجل توفير الخدمة للمرضى، فيما أغلقت 4 مراكز بسبب تعطل الآلات ونقص المستلزمات وعدم دفع مرتبات الموظفين”.

اترك رد